facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

التسويق بالتنقيط

التسويق بالتنقيط (Drip Marketing): أحد أساليب الاتصالات التسويقية يقوم على فكرة أن تبقى الشركة على تواصل مع جمهورها المستهدف حتى تبقى في ذهنه حتى وإن لم تكن نشطة في السوق الحقيقي.

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

تتضمن حملة التسويق بالتنقيط استمرار الشركة بإرسال طيف من الرسائل التسويقية عبر عدة قنوات مثل البريد الإلكتروني، والشبكات الاجتماعية والاتصالات الهاتفية والمنشورات الورقية وحتى النشرات البريدية المطبوعة.

تلجأ الشركات عادة إلى الوسائل التكنولوجية لجدولة إرسال رسائلها التسويقية للجمهور، إذ تبرمجها لإرسال تلك الرسائل عبر مختلف المنصات والقنوات مستقبلاً تلقائياً دون الحاجة للتدخل.

ظهرت التسمية من فكرة الري بالتنقيط حيث يعهد المزارعون إلى ري المزروعات بقطرات أو نقاط المياه بشكل متواصل ولفترة طويلة، بدلاً من الري التقليدي بإغراقها بكميات كبيرة من المياه لفترة قصيرة.

تعمل الشركة على تزويد زبائنها بالمعلومات التي يحتاجونها على الدوام وبشكل متكرر، وتحرص على ألا تصل لمستويات الإغراق تجنباً لإلغاء الزبون لمتابعة الرسائل التسويقية.

يستهدف التسويق بالتنقيط كل من الزبائن الحاليين والمحتملين، فهو يعمل على إعلام الزبائن بجديد الشركة، وكذلك تشجيع الزبائن السابقين للعودة للتعامل معها؛ ومن فوائده أنه يبقي الزبائن يقظين وعلى دراية بمنتجات الشركة وخدماتها، كما تبقى على علاقة مستمرة معهم، ويرفع من احتمال تحقق المبيعات خاصة مع اختيار التوقيت المناسب لإرسال الرسائل التسويقية.

يُستخدم هذا الأسلوب من طرف الشركات التي تعتمد البيع المباشر للزبائن، مثل أن يرسل متجر ملابس رسالة تسويقية لزبائنه عند وصول تشكيلة جديدة أو موسم جديد أو تخفيضات سعرية أو حتى عندما يمضي وقت طويل منذ آخر عملية شراء.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!