تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

التسويق الريادي

التسويق الريادي (Entrepreneurial Marketing): نظراً لاختلاف المشاريع الريادية والشركات الناشئة بطبيعتها عن الشركات الكلاسيكية، احتاج الأمر اتباع أساليب تسويقية مختلفة كلياً. فالشركات الناشئة تواجه تحديات كبيرة نظراً لضعف مواردها وإمكانياتها المالية والبشرية والمخاطر التي تعترضها والمنافسة الكبيرة من الشركات القائمة.

يقوم التسويق الريادي على تغيير روح التسويق في الشركة وما يميزها عن الممارسات التسويقية المعتادة، إذ تتخلى الشركات الناشئة عن العديد من المبادئ الأساسية في التسويق لأنها مصممة للشركات الكبيرة، وبالتالي تحتاج الشركات الناشئة لأدوات واستراتيجيات تسويقية مختلفة تساعدها في إثبات نفسها في السوق المزدحم، كما أن التمويل المحدود وفريق العمل الصغير لا يسمح لهذه الشركات باستخدام أدوات الترويج المكلفة كالإعلان التلفزيوني.

يتصف التسويق الريادي بالابتكار والمختطرة والمبادرة والإجراءات الاستباقية، لذلك تعمل الشركات الناشئة على التركيز على أفضل نقاط قوتها مع التأكيد على قيّمها للزبائن وإيضاح المزايا المبتكرة في منتجاتها وخدماتها؛ وتلجأ لاستخدام الأدوات غير المكلفة لتنفيذ استراتيجياتها التسويقية مثل الفيديوهات القصيرة التي تنتشر على الشبكات الاجتماعية وحملات التسويق على مواقع التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني وتطبيقات الدردشة.

يمكن تمييز عدّة أساليب تسويقية تناسب الشركات الناشئة مثل التسويق بالعلاقات حيث يتم بناء علاقة قوية بين الزبون والعلامة التجارية، والتسويق الاستكشافي الذي يتطلب إنشاء أسواق وتطوير منتجات مبتكرة تكون فيها الشركة قائدة للسوق وليست تابعة، والتسويق الفردي أين تكون الجهود التسويقية موجهة بشكل شخصي لكل زبون، والتسويق في الزمن الفعلي الذي يستخدم تقنية التواصل الآني اللحظي مع الزبون في الزمن الفعلي، والتسويق الفيروسي الذي ينشر الرسالة التسويقية بقوة عبر الشبكات الاجتماعية، وكل أدوات التسويق الرقمي الذي يستخدم التكنولوجيا في خدمة التسويق.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!