تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

اقتصاديات التكتل

ما تعريف اقتصاديات التكتل؟

اقتصاديات التكتل (Agglomeration Economies): هي الفوائد الاقتصادية التي تتحقق عندما تُشيّد الشركات ويقيم الأفراد بالقرب من بعضهم الآخر في المدن والتجمعات الصناعية، والتي على الجانب الآخر تخلق  حالة من عدم المساواة بين الأقاليم والمراكز الحضرية، على سبيل المثال، تتواجد العديد من شركات التكنولوجيا في خليج سان فرانسيسكو، وشركات الخدمات المالية في نيويورك، ومُصنعي السيارات في ديترويت.

مفهوم اقتصاديات التكتل

يشير اقتصاد التكتل إلى تجميع الشركات معاً في منطقة جغرافية معينة بهدف التوطين والتمدن، إذ يتعلق التوطين باختيار الشركات للتجمع في مواقع معينة بسبب المزايا الإقليمية، مثل الوصول إلى الأراضي الخصبة الرخيصة للزراعة، ما يدفع الشركات الجديدة إلى اللحاق بالشركات القائمة في نفس الصناعة والتجمع في هذه المناطق للتشارك في هذه المزايا وتحسين الإنتاج.

أما التمدن، فيرتبط بتطوير مدن كبيرة ومتنوعة مع وفرة الوظائف والمرافق التي تجذب قوة عاملة ماهرة، فوجود الشركات العاملة في صناعة محددة يؤثر إيجاباً في الشركات المنتمية لصناعات أخرى، ويساعد في مشاركة خدمات الأعمال؛ مثل التسويق والمحاسبة والخدمات القانونية.

فوائد اقتصاديات التكتل

يفيد التكتل في مشاركة البنية التحتية بين الشركات، وتقليل تكاليف النقل، وتنويع اقتصاد المناطق، وتعمل المجموعات الصناعية على تسهيل حركة العمال بين الشركات، وتقديم أجور أعلى، لأن العمال في المدن أكثر إنتاجية ومهارة، وعندما يهاجرون من منطقة ريفية إلى منطقة حضرية بها مجموعات صناعية قوية، سترتفع أجورهم بمرور الوقت وترتفع إنتاجيتهم.

من جهة أخرى، يمكن أن يؤدي اقتصاديات التكتل إلى تكوين شبكات اجتماعية قوية وتعزيز المشاركة المدنية المجتمعية، من خلال التصويت في الانتخابات البلدية مثلاً، أو العمل في المجالس أو اللجان العامة، أو التطوع والتبرع للجمعيات الخيرية المحلية.

كيفية الاستفادة من اقتصاديات التكتل

يمكن للمطورين الاقتصاديين الاستفادة من نموذج التكتل لتحسين مجتمعاتهم من خلال التركيز بدرجة أكبر على تعزيز السياسات والمبادرات المتمحورة حول الأفراد، من منطلق أهمية تنمية العمالة الماهرة والمحافظة عليها من خلال الحوافز المالية مثل الخصم الضريبي.

 اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!