تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

استثمار الحقل البني

ما معنى استثمار الحقل البني؟

استثمار الحقل البني (Brown Field Investment): أحد أنواع الاستثمار الأجنبي المباشر، وهي حالة يلجأ من خلالها المستثمر إلى الاستفادة من بنية تحتية موجودة عن طريق الدمج أو الاستحواذ أو التأجير، بدلاً من بناء بنية تحتية أخرى جديدة تماماً، وبالتالي توفير التكاليف والوقت في بدء الإنتاج.

أهمية استثمار الحقل البني

يعد استثمار الحقل البني بديلاً عن استثمار الحقل الأخضر الذي يستهدف مكاناً جديداً ويستغرق وقتاً أطول وتكلفة أكبر في الإنتاج، لذا تلجأ الشركات عادة عند الاستثمار ضمن بلد أجنبي إلى استثمار الحقل البني لتجنب تحمل تكاليف بدء التشغيل المرتفعة المرتبطة باستثمار التأسيس، وتعود آثاره الإيجابية في تسهيل نمو الوظائف، وإزالة ضغوط التنمية عن الأراضي المفتوحة غير المطورة، بالإضافة إلى دوره الكبير في تحسين البيئة وحمايتها، إذ يكون السبب وراء ترك بعض الأراضي دون استثمار إلى تلوثها بالأنشطة السابقة التي حدثت في الموقع، والتي قد يكون أحد الآثار الجانبية لها هو عدم وجود الغطاء النباتي على الممتلكات، وهو السبب في تسمية هذا الاستثمار "الحقل البني"، أو ترك هذه الأراضي لاحتوائها على مواد خطرة.

مزايا استثمار الحقل البني

يوفر استثمار الحقل البني مزايا عدّة، من أهمها:

  • القدرة على الوصول إلى سوق أجنبي جديد بسرعة.
  • انخفاض تكاليف التوظيف والتدريب، بسبب وجود عمال موظفين في المنشأة.
  • تجنب خطوات معينة مطلوبة لبناء منشآت جديدة على أراضي فارغة؛ مثل تصاريح البناء وتوصيل المرافق والبنية التحتية.

عيوب استثمار الحقل البني

يؤخذ على استثمار الحقل البني بعض العيوب، أبرزها:

  • احتمالية ظهور قضايا ضريبية وتنظيمية غير متوقعة.
  • زيادة تكلفة الاستثمار الأجنبي نتيجة تطلّب المنشأة حجم كبير من الصيانة والترقية.
  • ظهور مشكلات متعلقة بقابلية التوسع، والقيود المفروضة على المرافق ضمن الموقع المُستثمر.

مثال على الاستثمار البني

في عام 2007، أكملت شركة الاتصالات "فودافون" (التي يقع مقرها في لندن) الاستحواذ على حصة أغلبية في شركة " هوتشيسون إيسار" (Hutchison Essar) الواقعة في مومباي في الهند مقابل 10.9 مليار دولار نقداً، وتمكنت فودافون من خلال عملية الاستحواذ من اختراق قطاع الاتصالات الهندية سريعة النمو والتي كانت حينها تضيف ما يقرب من ستة ملايين مشترك شهرياً.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!