facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

اختبار النزاهة

ما هو اختبار النزاهة؟

اختبار النزاهة (Honesty Test): اختبار يبين سمات شخصية الفرد المتقدم للشاغر الوظيفي، مثل الصدق والأمانة وإمكانية الاعتماد، وتقوم جميع الشركات بهذا الاختبار لضمان حصولها على أفضل الموظفين لتجنب تأثر إنتاجية الشركة بسبب نزاهة أحدهم.

إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

عند إجراء اختبار النزاهة من قبل الشركات يجب أن يكون مدروس بشكل دقيق، واختيار الأساليب المناسبة للتأكد من صدق الشخص مع تجنب انتهاك الخصوصية، وذلك لتجنب خلق صورة سلبية للشركة من خلال طرح أسئلة قد تسيء لشخصية المتقدم للشاغر.

أساليب اختبار النزاهة

يمكن لكل شركة القيام بأكثر من اختبار نزاهة لمقدم طلب التوظيف، أو الاكتفاء بأحد الاختبارات الذي يعتبر موثوقاً لها، حيث تحدد الشركة اختبارات النزاهة وفقاً لبيئة عملها والمجتمع المحيط بها، ومن هذه الاختبارات:

  • طرح الأسئلة الصريحة: يعتبر أحد الأساليب التي قد تكون مسيئة لمقدم طلب التوظيف، ولكن يساعد في معرفة شخصية الفرد بشكل أوضح؛
  • الاستماع بدلاً من التحدث: يساعد هذا الأسلوب من يجري المقابلة على معرفة المزيد عن الطرف المقابل، وأسلوبه في التحدث والإقناع؛
  • القيام بفحص الأوراق الرسمية: من خلال مراجعة البنوك لمعرفة التزام الفرد بدفع الضرائب، وتفقد تقارير المرور حول التزامه بأنظمة السير وغيرها؛
  • التحقق من جميع المراجع الوظيفية والشخصية: عن طريق التواصل مع المدراء في أماكن عمله السابقة، والتواصل مع بعض الأشخاص من محيطه؛
  • استخدام الاختبارات التقليدية: وذلك من خلال خلق حالة نفسية محددة لدى مقدم الطلب لملاحظة انفعالاته، والقيام ببعض الاختبارات الورقية.

مفاهيم ذات صلة:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!