تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

أسهم الفئة المزدوجة

ما تعريف أسهم الفئة المزدوجة؟

أسهم الفئة المزدوجة (Dual Class Stock): هي الحالة التي تصدر فيها الشركة فئتين من الأسهم تختلفان من ناحية حقوق التصويت ومدفوعات الأرباح.

ترتبط أسهم الفئة المزدوجة بتقديم فئة من الأسهم للمساهمين العامين، وأخرى لمؤسسي الشركة والمدراء التنفيذيين، ويكون حق التصويت للفئة الأولى محدود أو معدوم، بينما تتمتع الفئة المتاحة للمؤسسين بسلطة تصويت أكبر، وغالباً ما توفر لهم أغلبية مسيطرة في الشركة.

يرى المؤيدون لأسهم الفئة المزدوجة أنها تسمح لمؤسسي الشركة ومدرائها بإعطاء الأولوية لتحقيق الأرباح طويلة الأجل بدلاً من تحقيق النتائج المالية على المدى القريب، وتساعد المؤسسين أيضاً في الاحتفاظ بحصة الأغلبية المسيطرة في الشركة، بينما يجادل المعارضون بأن هذا النوع من الأسهم لا يسمح للمساهمين العامين بالتعبير عن آرائهم في إدارة الشركة وتوزيع المخاطر بالتساوي.

حظرت بورصة نيويورك هياكل أسهم الفئة المزدوجة في عام 1926 بعد احتجاج على الطرح العام لشركة السيارات "دودج" (Dodge)، والذي يتكون من أسهم لا تمنح حق التصويت للمساهمين العامين، ومع ذلك، أعادت البورصة هذه الممارسة خلال الثمانينيات في أعقاب المنافسة مع البورصات الأخرى، وبحسب دراسة أجرتها كلية الحقوق في جامعة هارفارد، تبلغ نسبة الشركات الأميركية المدرجة في مؤشر "راسل 3000" (Russell 3000)، والتي تتبع هيكل أسهم الفئة المزدوجة، نحو 7%.

تعد "بيركشاير هاثاواي" (Berkshire Hathaway) و"فورد" من الشركات المعروفة التي تتبع هياكل أسهم من فئة مزدوجة توفر للمؤسسين والمدراء التنفيذيين والعائلات القدرة على التحكم في قوة تصويت الأغلبية بنسبة صغيرة نسبياً من إجمالي حقوق الملكية، على سبيل المثال، تسيطر عائلة فورد على 40% من قوة التصويت، بينما تمتلك نسبة صغيرة من إجمالي حقوق المساهمين للشركة.

  اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!