تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف يمكن للأطباء المساعدة في منع العنف؟

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
نشرت مؤسسة السلاح الوطنية قبل ما يقرب من سنة واحدة بالضبط تغريدة على منصة تويتر مفادها أن على "الأطباء المختالين بأنفسهم والذين يناصرون قوانين منع حيازة الأسلحة الاهتمام بشؤون عملهم فقط". واستجاب الآلاف من الأطباء وغيرهم من المتخصصين في قطاع الرعاية الصحية بالصور والقصص المصوّرة التي أكدت أن الوقاية من إصابات الأسلحة النارية وعلاجها "يقع ضمن نطاق تخصص الأطباء". وفي الأسبوع التالي للتغريدة، حصد الوسم الذي حمل اسم "#هذا_تخصصنا" "#ThisIsOurLane" مشاركة واسعة، وجمعت رسالة مفتوحة نُشرت رداً على مؤسسة السلاح الوطنية من قبل الأطباء وزملائهم في "المؤسسة الأميركية للحد من إصابات الأسلحة النارية في الطب" (AFFIRM Research) أكثر من 40,000…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022