تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
تقول الصورة النمطية الشائعة إن المرأة تبرع في المهام المتعددة، أو ما يسمى "multitasking". وفي الواقع، أوصلنا بحث سريع على محرك البحث "جوجل" متعلق بموضوع الفشل في تعدد المهام إلى العديد من المقالات الصحفية التي تدّعي تفوق الإناث في المهام المتعددة. على سبيل المثال، اتضح أن المرأة تجيد العمل في مهام عدة في وقت واحد عندما استعان الباحثون بكلّ من تصوير الرنين المغناطيسي الوظيفي لقياس نشاط الدماغ، وإجراء اختبارات الكمبيوتر لقياس مدى الاستجابة، وكذلك إجراء تمرين يقوم المشاركون فيه بأداء مهام إدراكية أثناء السير على أجهزة المشي.
اقرأ أيضاً: ما‭ ‬الذي‭ ‬يجعل‭ ‬فريق‭ ‬العمل‭ ‬أذكى؟‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬النساء ‬بين‭ ‬أفراده‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
وعلمنا، من خلال تحليل دراسات أُجريت على مدى عقود على رجال ونساء في مهارات إدراكية أخرى، أنه غالباً ما يكون أداء المرأة والرجل متماثلاً. ولكن هناك بعض المهام التي يتغلب فيها أحدهما على الآخر. بشكل عام، من المؤكد أن الرجل أفضل بكثير من المرأة في تخيل كيف ستبدو أشكال معقدة ثلاثية الأبعاد عند إدارتها مثلاً، وفي المقابل تتفوق المرأة كثيراً في بعض أنماط القدرات اللفظية كتذكر قائمة كلمات أو أي محتوى لفظي آخر.
النتائج العلمية المتعلقة بفشل الجنسين في تعدد المهام
صحيح أن تفوق المرأة في أداء المهام المتعددة احتل عدداً كبيراً من العناوين الرئيسة، ولكن هذه العناوين لا تتوافق مع النتائج العلمية فيما يخصّ الاختلافات بين الجنسين في القدرة على أداء المهام
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022