تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
في عالم مثالي، سيقدم مديرك الدعم لك ولأهدافك المهنية، وسيتيح أمامك الفرص، ويمهد الطريق لك لتكون ناجحاً في الشركة التي تعمل فيها. لكن العالم ليس كذلك، وحتى المدراء الذين بدوا داعمين تماماً في السابق، يمكن أن يُحدثوا تحولاً مفاجئاً، ولهذا إليكم الحل لمشكلة "مديري يريد فصلي".
على سبيل المثال، بدا أن رئيس إحدى المديرات الفنيات اللواتي عملت معهن قد فقد الثقة بها، وكان يحظر ملاحظاتها فعلياً ولا يشاركها مع كبار القادة الآخرين. وقد مُنعت إحدى مديرات التسويق في شركة أخرى لدي من الحديث مع كبار القادة الآخرين من قبل رئيسها بصورة واضحة، والذين كان بإمكانها التواصل معهم في السابق.
اقرأ أيضاً: ماذا تفعل إذا كان مديرك لا يحبك؟
قد يكون التعامل مع مدير يعمل على استبعادك صعباً للغاية. فقد يستبعدك عن الا جتماعات المهمة ويمتنع عن الإجابة عن أسئلتك أو يتجاهلها ويحط من قدر إسهاماتك
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022