تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: كيف يمكنك المحافظة على مكانتك في العمل إذا كنت تخطط للعمل عن بُعد بدوام كامل أو لمعظم الوقت في حين يعمل بقية زملائك من المكتب؟ تقدم المؤلفة 4 طرق لضمان النظر إليك كمساهم مهم في فريقك: 1) اعرف الافتراضات السلبية التي يمكن أن تترافق مع العمل عن بُعد وادحضها. 2) قاوم الميل إلى علاقات العمل البحتة. 3) حاول القدوم إلى المكتب من حين لآخر. واجعل كاميرتك مفتوحة كلما أمكن ذلك. 4) وأكد أنه من السهل العمل معك.

في بيئة العمل عن بُعد بالكامل، يمر الجميع بالظروف نفسها، لذا فهي فرصة متكافئة عندما يتعلق الأمر بإدارة هويتك التجارية الشخصية. ولكن في حين ننتقل إلى مرحلة هجينة من العمل وفيها يعود العديد من الموظفين إلى المكتب، يَبرز سؤال جديد: إذا كنت تخطط للعمل عن بُعد بدوام كامل أو لمعظم الأوقات، فكيف يمكنك المحافظة على مكانتك في العمل عندما يُحتمل أن يكتسب زملاؤك الذين يعملون في المكتب خبرة أكبر نظراً إلى كثرة احتكاكهم بمديرك، بالإضافة إلى إمكانية وصولهم إلى المعلومات المنقولة تلقائياً التي يمكن أن تكون مفيدة لحياتهم الوظيفية وفرصهم في الترقي؟
4 استراتيجيات للحفاظ على مكانتك في العمل عند عملك عن بعد
قبل عقد من الزمان تقريباً، أجريت بحثاً عن الهوية التجارية الشخصية في العمل، واكتشفت 4 استراتيجيات رئيسية يمكن أن تساعد العاملين عن بُعد في الحفاظ على مكانتهم وسمعتهم الطيبة، حتى عند مقارنتهم بزملاء العمل

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!