تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

هل من طريقة تخفف من ضرر رحلات العمل؟

برعايةImage
Article Image
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
عدت بداية العام من سفري الذي استغرق يومين لعقد اجتماع في الساحل الغربي، وكان برنامج العمل معقولاً بقدر ما كان السفر –هذه المرة– يسيراً. ومع ذلك، فقد احتجت أسبوعاً كاملاً لاسترداد حيويتي. لم تكن الأمور على هذه الشاكلة سابقاً، لعلي كبرت في السن؟ على الرغم من أن رحلات العمل قد تكون ممتعة بل وحتى مسلية، إلا أن لها ضريبة عالية تتمثل في الضغط الشديد على الجسم والعقل والعواطف والمعنويات. فترانا نندفع إلى أسفارنا متعجلين، منتظرين في أرتال الدور، ونقاسي تأخر الرحلات، ونتعرض لمضيفين عابسين وركاب متضايقين. وبعد ذلك علينا الجلوس لساعات في أنبوب معدني يطير بنا عبر الهواء. وعند الوصول،…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .

-->