تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

المبالغة في توخي الأمان هي أخطر مما تعتقد

برعايةImage
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ثمة أسباب كثيرة ومتنوعة تدفع العديد من المؤسسات الكبيرة إلى البطء في إدخال التغييرات التي يتفق الجميع على ضرورة إدخالها. فهناك من يقول "هوامش أرباحنا الحالية جيدة جداً، رغم أن منافسينا الجدد يقضمون المزيد من حصتنا السوقية" أو "منتجاتنا الحالية لا تزال تتمتع بالشعبية، رغم أن هناك جيلاً جديداً من المنتجات يحظى باهتمام متزايد" أو "نظام التوزيع الذي نعمل به حالياً لا يستطيع الوصول إلى الزبائن الذين يجب أن نصل إليهم لبناء خط إنتاج جديد". بعبارة أخرى، نجد بأن معظم القادة والمؤسسات ينجحون في تحديد المخاطر المرتبطة بتجريب خطوة جديدة جريئة أو بمحاولة اقتحام اتجاه جديد. وهم يبرعون في الإجابة…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022