تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: لن تكون نهاية العالم إذا استخدمت كلمة غير ضرورية من وقت لآخر، أو كتبت جملة متشابهة في المعنى مع جملة أخرى، أو أخبرتنا بما ستذكره قبل أن تذكره. لكن الكلمات الزائدة تتراكم. تقدم المؤلفة في هذه المقالة نصائح حول كيفية الكتابة بمزيد من الإيجاز والوضوح.
 
سواء عدت إلى العمل من المكتب أو كنت لا تزال تعمل عن بُعد، فمن المحتمل أنك قلت لنفسك في أكثر من اجتماع هذه العبارة أو مثيلاتها: "نجوت من اجتماع آخر كان يجب أن يكون بريداً إلكترونياً". ولكن ربما قرأت أيضاً أكثر من بريد إلكتروني هذا العام كان من المفترض أن يكون أكثر إيجازاً.
إذا أردت أن تقول شيئاً معقداً، فينبغي لك دائماً أن تأخذ المساحة التي تحتاج إليها لتقوله. ولكن عندما يكون كلامك مطنباً ومكرراً دون ضرورة، فأنت بذلك ترهق قراءك من خلال مطالبتهم بتركيز انتباههم على اكتشاف ما تود قوله بدلاً من التفكير فيه.
وهذا هو الوقت الذي يجب فيه إجراء تعديلات.
على الرغم من أن ما يلي قد يبدو منافياً للمنطق، فإن كتابة شيء طويل غالباً ما تستغرق وقتاً أقل من كتابة شيء أقصر. مثال للتوضيح: كانت المسودة الأولى لهذه المقالة أطول بمقدار 500 كلمة من النسخة التي تقرأها الآن. وفي عام 1690، عبَّر جون لوك عن هذا التحدي في كتابه "مقالة عن الفهم البشري" (An Essay Concerning Human Understanding) الذي قال فيه "سأعترف لكم بالحقيقة، أنا الآن كسول جداً أو مشغول جداً لدرجة تمنعني من جعله أكثر إيجازاً".
من الصعب تخصيص ما يكفي من الوقت للكتابة بفعالية. ولكن حتى عندما يكون لديك بضع دقائق فقط لتعديل النص، يمكنك تجربة هذه الاستراتيجيات الثلاث

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022