facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
لم أكن بحاجة إلى أكثر من ثلاث ثوانٍ لكي أقرر ما هي الثياب التي سأرتديها خلال ترسيمي مديراً للاستراتيجيات في شركة "جينيوين انتراكتيف" (Genuine Interactive)، وهي وكالة للتسويق الرقمي. فقد قررت ارتداء بنطال من الجينز وقميص كتان مجعد. لكن قراري بتحديد الكتب التي سأصطحبها معي كان أصعب نوعاً ما.أقوى عرض للاشتراك خلال العام بمناسبة العيد الوطني السعودي: اشتراك سنوي بقيمة 169 ريال/درهم ينتهي العرض 24 سبتمبر.
في النهاية، قررت أصطحاب كتاب واحد فقط هو: "قوّة الأسلوب اللطيف: كيف تسيطر على عالم الأعمال من خلال الأسلوب اللطيف" (The Power of Nice: How to Conquer the Business World with Kindness)، من تأليف ليندا كابلان ثالير وروبن كوفال. لا شك أن المبادئ المتعلقة باللطف والمطروحة في الفصل الأول من الكتاب عظيمة، لكن الجزء الأكثر إثارة في الكتاب – خاصة بالنسبة لشخص مسؤول عن قيادة الاستراتيجية – هو ما يرد في الفصل الثامن الذي يحمل عنوان: "أغلق فمك واصغِ"
غالباً ما نشعر نحن الاستراتيجيين (وزملاء وشركاء وأصدقاء وأفراد في عائلة واحدة)، برغبة عارمة في مشاركة الآخرين الأفكار والآراء التي نعتقد أنها مذهلة ورائعة إلى درجة أننا نختصر الكلام ونضيع الجانب المهم من تفاعل ما أو علاقة مع شخص معيّن.
وفي عالم مليء

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!