تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال

تُظهر الأبحاث المتعلقة بموضوع التواصل الفعال مع الفريق أنه في المجموعات التي لا قائد لها، يبرز القادة عبر مزامنتهم موجات دماغهم بسرعة مع أتباعهم، من خلال إجراء محادثات عالية الجودة. والمزامنة ببساطة هي عملية عصبية يكون فيها تواتر موجات الدماغ وحجمها متزامناً بين الأشخاص. ويلعب التواصل اللفظي دوراً كبيراً في عملية التزامن هذه، خصوصاً بين القادة وتابعيهم، فضلاً عن أن التزامن بينهم يؤدي إلى التفاهم المتبادل، والتعاون، وتنفيذ المهام بشكل منظم والإبداع الجماعي.
كيفية تعزيز التواصل الفعال مع الفريق
ويبدو ظاهرياً أن تزامن موجات الدماغ سهل الفهم؛ فهو يعني ببساطة أن الناس حرفياً على "الموجة نفسها". لكن على المستوى الأعمق، ينطوي الأمر على ما هو أكثر. ويشرح

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022