facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
يعتبر قطاع البيع بالتجزئة أسرع القطاعات إفلاساً. وكمثال على آخر هذه الإفلاسات إعلان شركة كيف يُغيّر استيفاء الطلبات الرقمي من وجه الصناعة (Sears) ذات 125 عاماً إفلاسها العام الماضي والتي كانت يوماً ما أكبر شركة تجزئة عالمياً. أصبح عامة الناس اليوم قادرين على توقع إغلاق متاجر مثل مايسيز وسيرز وتويز آر أص وكيه مارت وكولز وجيه سي بيني وبارنز آند نوبل. أما الشركات القادرة على النجاة فهي متاجر الخصم مثل تي جيه ماكس ومارشلز التي تتنافس بصورة جدية على السعر. احصلوا اليوم على آخر الإصدارات المطبوعة (الإصدار المزدوج 26-27) والاشتراك السنوي المميز الذي يتضمن إصداراتنا المطبوعة.
إنّ منافسة الأسعار موجعة وتضر كذلك بالعلامات التجارية التي تُباع في المتاجر وهو ما

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!