فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
shutterstock.com/Creativa Images
سؤال من قارئ: تملك عائلتي شركة للصناعات الدوائية في الهند. وقد أعلنت الحكومة المحلية أن الصناعات الدوائية تعد خدمة أساسية، لذلك لم تتوقف عملياتنا في أثناء الجائحة على الإطلاق. لكن في الوقت الذي أكتب فيه هذا السؤال تزداد أعداد الإصابات بفيروس "كوفيد-19" في الهند، والعمال خائفون ولا يحضر إلا قليل منهم إلى العمل، فكيف يمكن تعزيز الشعور بالأمان خلال جائحة كورونا؟ وبما أننا نعمل في وحدة تصنيع فمن الصعب تبني أسلوب العمل عن بعد. اتخذنا جميع إجراءات السلامة التي أوصت بها الحكومة المحلية، ونقدم أقنعة الوجه والمعقمات لجميع الموظفين والعمال، لكن هذا ليس كافياً. يرغب كثير من الموظفين في الحضور إلى العمل في الأوقات التي يقلّ فيها الازدحام في وسائل النقل، وفي الحقيقة إذا كان وقت وردية العامل تتوافق مع أوقات الازدحام في وسائل النقل فعلى الأرجح أنه لن يتمكن من الحضور إطلاقاً. حاولنا أن نقسم العمال إلى ورديات لكن ذلك لم ينجح أيضاً، فوحدة التصنيع تقع في مكان بعيد لا تتوفر وسائل النقل إليه إلا ضمن أوقات العمل الاعتيادية. إن سلامة موظفينا مهمة بالنسبة لنا، وفي نفس الوقت نود أن نضمن استمرار العمليات لأن عملاءنا يحتاجون إلى منتجاتنا لصناعة أدويتهم.
سؤالي هو:
كيف يمكننا تخفيف مخاوف موظفينا لكي يشعروا بالأمان في العمل ويستمروا به لتبقى العمليات دائرة؟
يجيب عن هذا السؤال كل من:
دان ماغّين: مقدم برنامج "ديير آتش بي آر" من هارفارد بزنس ريفيو.
أليسون بيرد: مقدمة برنامج "ديير آتش بي آر" من هارفارد بزنس ريفيو.
إيثان بيرنستاين: أستاذ في "كلية هارفارد
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!