facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
غالباً ما تكون الشركات الأكثر دفاعاً عن القضايا البيئية والاجتماعية، هي تلك الشركات ذات العلامات المميزة الكبيرة والسوق الشاملة – تجار التجزئة المشهورين، عمالقة المنتجات الاستهلاكية، وشركات التقنية – والتي تحكي قصة جديدة للمستهلكين الذين يتزايد اهتمامهم بالاستدامة. ويبدو للوهلة الأولى أنّ شركات السلع الفاخرة لا تشعر بنفس الضغط، لكن العلامات المميزة الراقية تواجه أسئلة مهمة حول طريقة تأثير أعمالها في العالم. وليس بوسع هذه الشركات تجاهل الاستدامة.
إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

تقدم إحدى الشركات الرائدة في مجال المنتجات الفاخرة، وهي شركة إل في إم تش (LVMH)، مثالاً رائعاً عن كيفية بناء برنامج قوي للاستدامة. الشركة عبارة عن مجموعة غير مركزية من العلامات المميزة الثمينة بقيمة 36 مليار يورو – يسمونها دور – تشمل منتجات الأزياء ومستحضرات التجميل والمجوهرات. ومن أجل فهم خطتها من أجل  الاستدامة بشكل أفضل، تحدثت مع سيلفي بينارد، رئيسة قسم البيئة في الشركة، ومع الرؤساء التنفيذيين لاثنتين من العلامات المميزة.
يقوم برنامج الشركة على إطار عمل يعرف باسم "لايف" (مبادرات إل في

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!