تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

تعزيز التزام الأفراد بأخذ لقاح "كوفيد-19" باستخدام مبادئ من علم الرؤى السلوكية

shutterstock.com/ Foxeel
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
مثلت جائحة "كوفيد-19" تحدياً كبيراً في عام 2020، حيث أحدثت تغييرات جذرية في طريقة العمل والتواصل وسير الأعمال التجارية، بالإضافة إلى تأثيراتها الاقتصادية والاجتماعية على العالم من تباطؤ الحركة الاقتصادية وخسارة العديد من الأفراد لوظائفهم، وبعد مرور عام على الجائحة، بدأت بشائر انتهاء الوباء بالظهور مع توفير لقاحات للحماية من فيروس "كوفيد-19" من عدة شركات منها لقاح "فايزر – بيونتيك" ولقاح "مودرنا"، وتشير التوقعات المبدئية من "منظمة الصحة العالمية" إلى تلاشي الجائحة بحلول الصيف القادم من العام 2021 في حالة انتشار اللقاح في العالم. الرؤى السلوكية ولقاح "كوفيد-19" تُبنى فاعلية لقاح "كوفيد-19" على مبدأ مناعة القطيع، وللحصول على مناعة القطيع…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022