facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
يواجه الرؤساء التنفيذيون عالماً متقلباً وغامضاً ومعقداً وضبابياً بصورة متزايدة حتى من قبل الأزمة الحالية، (يشار إلى هذه البيئة عادة بالاختصار "فوكا" – VUCA).حمّل تطبيق النصيحة الإدارية مجاناً لتصلك أهم أفكار خبراء الإدارة يومياً، يتيح لكم التطبيق قراءة النصائح ومشاركتها.
وإعداد الرؤساء التنفيذيين المستقبليين للعمل في هذه البيئة هو مهمة صعبة بالنسبة للرئيس التنفيذي الحالي، الذي يقع على عاتقه إنشاء مساحة عمل آمنة نفسياً لخليفته المحتمل كي يثبت كامل إمكاناته القيادية في بيئة لا ترحم، ويعتمد إرث الرئيس الحالي على ذلك.
فيما يلي ما يمكنه فعله.
ساعد نجوم الموظفين على القيادة في ظل الغموض
يجب أن يحرص الرئيس التنفيذي على أن يكون جميع نجوم الموظفين الصاعدين على سلم القيادة مدركين تماماً لمعنى القيادة في ظل الأوقات المتقلبة، وسبب اختلافها عن القيادة في ظل الاستقرار، وكيف يمكن لعراقيل تطوير القدرات القيادية أن تعيقهم.
فنجوم الموظفين معتادون على النجاح والتقدير، ولكن غالباً ما يكون عدد مذهل منهم غير قادر على تقبل الشعور بعدم الراحة، أو الحفاظ على ضبط النفس عند قيادة عدة شركات مع معلومات منقوصة واحتمال ظهور نتائج غير متوقعة. إلا أن جميع الأنظار ستكون مركزة على هؤلاء القادة، وبالأخص من سيتسلم منصب الرئيس التنفيذي في نهاية المطاف. وفي أحد الأيام، سيضطر إلى إظهار قدرة كبيرة على ضبط النفس، وسيحتاج إليها كي يمد الآخرين بالراحة والأمان، وخصوصاً في الأوقات العصيبة.
يمكن للرئيس التنفيذي الحالي مساعدة نجوم

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!