تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

بحث: الدولة التي ينحدر منها المؤسس تؤثر على طريقته في بناء شركته

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
يمكن لمكان ولادة الشخص أن يحدد اللغات التي يتكلمها، ومعدل حياته المتوقع، وكم مرة يحرك يديه أثناء الكلام، أو كم مرة يبتسم. ولكن كيف يمكن لهذا الأمر أن يؤثر على طريقة بنائه للشركة؟ هل صحيح أن طريقة شخص من جنوب أفريقيا تختلف تماماً عن طريقة شخص آخر من روسيا؟ تبين لنا أنها تختلف فعلاً في بعض الحالات. في بحثنا الأخير الذي أجريناه عن طريقة المؤسسين حول العالم في توزيع السلطات، وجدنا صلة بين مدى شفافية المؤسسات في الدولة وقدر الهرمية التي ينشئها المؤسسون في شركاتهم. وكلما ازدادت الشفافية في الدولة ازدادت الاستقلالية التي يمنحها المؤسسون لموظفيهم، وكلما تناقصت الشفافية تناقصت…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022