عندما تمت عملية ضبط الأملاك الحكومية في الولايات المتحدة العام 2013، وانتقلت العاصمة واشنطن ومراقبوها إلى المناظرة الكبيرة، التي صاحبتها الاتهامات المتبادلة، والتي شملت النداءات المتكررة للحكومة بإظهار المزيد من الفعالية التي نراها في أنجح شركات القطاع الخاص.

لم يأت ذلك الصخب من فراغ، وهو ليس مضللاً حقاً. فعلى أية حال، قد يكون لدى الشركات التي تدار جيداً بعض النصائح لتعليم اللاعبين الأساسيين في العاصمة واشنطن تقنيات القيادة والتفاوض وحماية علامتنا التجارية الوطنية.

هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: إن نسخ المقال أو إعادة نشره بأي شكل وفي أي وسيلة دون الحصول على إذن مسبق يعتبر تعدياً على حقوق الملكية الدولية ويعرض صاحبه للملاحقة القانونية.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2018

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!