تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
عندما يتباطأ الاقتصاد، وتأخذ معدلات البطالة بالارتفاع، فمن السهل الاعتقاد، بأنّ موظفيك سيسعدهم البقاء على حالهم ضمن وظائفهم الحالية. وهذا ما يُعدّ افتراضاً خطيراً. حيث تُظهر البحوث، أنّ معدل تخلي الموظفين عن عملهم طواعية يتزايد مع تزايد بناء الثقة مع المستهلك. ما يعني أنه عليك كمدير، إيجاد طريقة جديدة للحفاظ على موظفيك أصحاب الأداء الرفيع، حتى لو كانت شركتك تمر بمرحلة ركود اقتصادي.
ولا يُشك بأنك كمدير تنصب كل الضغوط عليك. وكما يقول جاي كونغر أستاذ البحوث في معهد هنري كرافيس للقيادة، ضمن كلية كليرمونت ماكينا، ومؤلف كتاب "ممارسة القيادة: تطوير الجيل القادم من القادة" (The Practice of Leadership: Developing the Next Generation of Leaders): "إنّ السبب الحقيقي لبقاء الموظف في الشركة، هو ارتياحه لمديره المباشر". إذن، سيتطلع إليك موظفوك، على أنك مصدر للوحي والإرشاد، خلال هذه الفترات الصعبة، على الرغم من أنك ربما لا تملك إلا القليل أو لا شيء يمكن أن تقدمه لهم من ناحية الترقية في العمل والتعويضات. إذ قامت العديد من الشركات بتخفيض أو إيقاف منح المكافآت أو زيادة الاستحقاقات حتى يُظهر الاقتصاد علامات حقيقية للتعافي. ومن حسن حظك كمدير، تتوفر لك العديد من الوسائل الأُخرى، التي يمكنك دفع موظفيك النجوم عن طريقها إلى الأمام، وتُبقيهم في ذات الوقت في حالة راحة. ويتوجب عليك اعتماد تلك الوسائل والتي ربما لا تكلفك ولا تكلف شركتك شيئاً، لكنها غالباً تُعطي دفعاً كبيراً لموظفيك النجوم.
ما يقوله الخبراء:
ويعتمد دورك كمدير على أي من هذه الفوائد يُعد أكثر أهمية لموظفيك. حيث يشير كونغر: "لا يدرك العديد من المدراء، ما يملكون بين أيديهم". إذن، استخدام الوسائل ذات

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!