عندما يتباطأ الاقتصاد، وتأخذ معدلات البطالة بالارتفاع، فمن السهل الاعتقاد، بأنّ موظفيك سيسعدهم البقاء على حالهم ضمن وظائفهم الحالية. وهذا ما يُعدّ افتراضاً خطيراً. حيث تُظهر البحوث، أنّ معدل تخلي الموظفين عن عملهم طواعية يتزايد مع تزايد بناء الثقة مع المستهلك. ما يعني أنه عليك كمدير، إيجاد طريقة جديدة للحفاظ على موظفيك أصحاب الأداء الرفيع، حتى لو كانت شركتك تمر بمرحلة ركود اقتصادي.

ولا يُشك بأنك كمدير تنصب كل الضغوط عليك. وكما يقول جي كونغر أستاذ البحوث في معهد هنري كرافيس لدراسات
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2019

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!