تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
حلقت العديد من الشركات على جناح الأفكار الثورية، بدءاً من الكاميرا الفورية "بولارويد" إلى الاقتصاد التشاركي كنموذج عمل شركة إير بي إن بي (Airbnb).
وهذا ما فعله الشيف ماسيمو بوتورا الذي أحدث تغييراً جذرياً في المذاق التقليدي في العام 1995 عندما افتتح مطعمه، أوستريا فرانشيسكانا (Osteria Francescana) في مدينة أودينا الإيطالية، وبدأ في تقديم الأطباق الإيطالية المعاد ابتكارها في ظل ثقافة تولي اهتماماً كبيراً بالتقاليد. ولم تكن جرأته محض نجاح عابر. ففي العام 2016 (أي بعد عقدين منذ صموده (البطولي) أمام غضب السكان المحليين)، أصبح المطعم وجهةً مفضلة تحمل ثلاث نجوم ميشلان، وحصل على المركز الأول في قائمة أفضل 50 مطعماً في العالم. وحصل مؤخراً على المركز الأول
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022