تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف تساعد فريقك على معرفة التوظيف الصحيح للبيانات؟

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
يلجأ القادة في أيامنا هذه بشكل متزايد إلى البيانات الضخمة والتحليلات المتقدمة أملاً في حل مشاكلهم الملحة، سواء كانت المشاكل متمثلة في انخفاض في عدد العملاء المتكررين، أو التحول في أنماط الاستهلاك، أو محاولة للوصول إلى أسواق جديدة. ويسود الانطباع بأن كثرة البيانات أمر جيد، خاصة في ظل التقدم في الأدوات والتقنيات مثل الذكاء الاصطناعي والتحليلات التنبؤية. فما هو التوظيف الصحيح للبيانات من أجل حل المشكلات؟ لا يمكن للبيانات فعل الكثير عندما يتعلق الأمر بكشف الدوافع والمبررات وراء السلوكيات الفردية ضمن نظام اجتماعي؛ صحيح أنها تمهد الطريق نحو اكتشاف المشكلة بسبب التوظيف الصحيح للبيانات، إلا أنها لن تحدد الحل. بمعنى…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022