تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
shutterstock.com/alphaspirit
سؤال من قارئ: أنا في أواخر العشرينيات من عمري، وعُينت في منشأة تصنيع أدوية منذ عامين ونصف، وأموري في العمل تسير على خير ما يرام. فقد ازداد راتبي بنسبة 100% عن طريق الترقيات والزيادات، وتصل إجازاتي المدفوعة إلى 7 أسابيع، إلى جانب أني أعمل مع مدير يعلمني ويدافع عني باستمرار. مشكلتي هي كالتالي: نشأت مع قناعة أن عليّ المسارعة في أخذ خطوات أفقية على مساري المهني، وتغيير الشركة التي أعمل فيها مرة بعد مرة كي أجني مالاً أكثر، لذا بدأت أشعر بالذنب لبقائي في هذه الوظيفة وقتاً طويلاً، ولا أعلم كيف أفاضل بين خيار التنقل الأفقي بين الشركات مقابل البقاء في وظيفتي الحالية.
سؤالي هو:
هل يجب أن أبحث عن وظائف جديدة باستمرار، أم لا بأس بأن أكون راضياً عن بقائي في المكان الذي أعمل فيه حالياً؟
يجيب عن هذا السؤال كل من:
دان ماغين: مقدم برنامج "ديير آتش بي آر" من هارفارد بزنس ريفيو.
أليسون بيرد: مقدمة برنامج "ديير آتش بي آر" من هارفارد بزنس ريفيو.
هال غريغرسن: أحد كبار المحاضرين في "كلية سلون للإدارة" (Sloan School of Management) بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا "إم آي تي" (MIT) ومؤلف كتاب "الأسئلة هي الجواب" (Questions Are the Answer).
هال غريغرسن: من الضروري أن نطرح جميع الأسئلة الممكنة بأقصى سرعة ممكنة بشأن الأوضاع الصعبة التي نجد أنفسنا عالقين فيها، ويبدو لي أن صاحب هذا السؤال عالق في وضع صعب. لذا، لمَ لا نأخذ بضع دقائق كي نطرح الأسئلة التي

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!