تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: وجد المؤلفون، من خلال إجراء سلسلة من التجارب، أنه يمكن للأشخاص التغلب على خوفهم من الرفض من خلال التفكير في إيجابيات وسلبيات ما يريدونه. بينما تشير البحوث السابقة (والحدس) إلى أن الأشخاص يطلبون ما يريدون إذا فكروا في إيجابيات حصولهم عليه، فإن هذا البحث يُظهر أن التفكير في السلبيات أيضاً يعطي دفعة قوية من خلال جعل احتمالية الفشل في الحصول على ما يريدون أقل خطورة.
 
غالباً ما نصل في حياتنا إلى مفترق طرق حيث نخاطر برفض طلبنا؛ على سبيل المثال، رفض طلب الحصول على ترقية أو طلب التفاوض على شروط وظيفة جديدة. لكن في بعض الأحيان يكون خطر الرفض كبيراً للغاية لدرجة أن بعض الناس لا يحاولون حتى طلب ما يريدون. وبالتالي تضيع فرصة العمل ولا يحصلون على ترقية وزيادة في الراتب. يمكن أن يكون تأثير هذا مهولاً، فالفرص الضائعة تتراكم وتتضاعف. إذاً، ماذا لو كانت هناك طريقة لجعل الرفض أقل إخافة؟
هناك طريقة بالفعل، ألا وهي: التفكير في أشياء متناقضة.
يشير بحثنا الجديد إلى أن التفكير في الإيجابيات والسلبيات (أي الأمور المتناقضة) يمكن بالفعل أن يجعل الأشخاص أكثر ميلاً إلى المخاطرة بالرفض. والسبب بسيط: التفكير في الإيجابيات والسلبيات يجعل احتمالية الفشل في الحصول على ما تريد تبدو أقل
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022