فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: تشكل شروط العمل وممارساته غير الآمنة تحدياً هائلاً للنظام الاقتصادي الهندي الواسع. يجب أن يحظى تحسين شروط سلامة القوى العاملة بالأولوية لدى الشركات في الهند على الرغم من معاناتها في تحقيق التوازن بين متطلبات السلامة ومتطلبات الإنتاجية. رغبت إحدى شركات التصنيع في التحقق من حجم المساعدة التي يمكن أن تقدمها الأساليب الجديدة المتبعة للحفاظ على سلامة العمال في مكان العمل وتدريبهم، وأجرت بالتشارك مع شركة للتفكير التصميمي تجربة لمعرفة قدرة التقنيات السلوكية على مساعدتها في فهم السبب الذي يدفع العمال لاتخاذ خيارات غير آمنة وعدم الإبلاغ عن شروط العمل غير الآمنة. كان ذلك على أمل أن تساعد أخلاقيات التفكير التصميمي المركزة على العنصر الإنساني في إعادة صياغة هذه المشكلة على نحو لا يمكن لإجراءات تحسين العمليات العادية وحدها القيام به.

 

تتباهى القوة العاملة الهندية بعدد العاملين الذي يصل إلى أكثر من 450 مليون شخص منهم ما يزيد على 50 مليوناً يعملون في قطاع التصنيع، لكن شروط العمل وممارساته غير الآمنة تشكل تحدياً هائلاً للنظام الاقتصادي الهندي واسع النطاق وسريع الحركة. تبين الأرقام الحكومية أن الحوادث المرتبطة بالعمل، وهي تحتل المرتبة الثانية بعد حوادث السير، أودت بحياة ما لا يقلّ عن 47,000 شخص في
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!