تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
تعرض دراسات الحالة التي تصيغها هارفارد بزنس ريفيو على هيئة قصص خيالية لمشاكل يواجهها القادة في الشركات الحقيقية وتقدّم الحلول التي يراها الخبراء.
تستند هذه القصة إلى دراسة حالة في كلية هارفارد للأعمال بعنوان "الساحة البيضاء: عاصفة كبرى في موسكو" (White Square: A Perfect Storm in Moscow) من تأليف كودي إيفانز، وبريان بيترسون، وكريس ماهولد. والتي تدرس كيفية التعامل مع المشاريع غير المضمونة.
كان أليكس كوزاك جالساً في شقته في موسكو بانتظار اتصال من زميله نيكولاي كريلوف عبر تطبيق "زووم". عندما ظهرت نافذة الفيديو أمامه أعلن نيكولاي مبتسماً: "لدي بشرى سارّة!".
كان قد مر على أليكس وقت طويل لم يسمع خلاله ما يسر قلبه. في واقع الأمر، كان قد أمضى عدة أسابيع محتجزاً في شقته بسبب حالة الحجر العام المفروضة بسبب جائحة فيروس كورونا، وبدأ يشعر وكأن العالم يتداعى من حوله.
"لدي مشتر محتمل"، قال نيكولاي. كان هو وأليكس يعملان معاً منذ أكثر من ست سنوات على تطوير مبنى مكاتب تجارية تبلغ مساحته 65 ألف متر مربع في موسكو، كانوا قد أطلقوا عليه اسم "الساحة الشرقية". كان أليكس يقود المشروع نيابة عن شركته العقارية "إي بي إم" (EPM) التي تعمل انطلاقاً من نيويورك، في حين كان نيكولاي يمثل شريكتها في شركة مشتركة محلية تدعى "كرازني إنفست" (Krasny Invest). كانت "كرازني" قد قايضت قطعة أرض رئيسية بالقرب من منطقة بريزينسكي وخبرتها في التعامل مع البيروقراطية الروسية في مقابل امتلاك حصة في المشروع تبلغ الثلث.1 في أواخر مارس/آذار، كان الرجلان قد اضطرا إلى إيقاف العمل، وكان أليكس يعتقد أنهما سيغتنمان فرصة هذا الاجتماع عبر الإنترنت لمناقشة سبل استئناف العمل

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!