فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: مع استمرار تفشي الجائحة يسعى القادة في مختلف القطاعات بصورة جنونية إلى معرفة الشكل الذي يجب أن يكون عليه "الوضع الطبيعي الجديد" الذي يتغير باستمرار. وكي نحافظ على دافعيتنا وسط ما نواجهه من مستويات غير مسبوقة من الغموض في كافة نواحي حياتنا يجب أن نفهم أن العقل البشري ببساطة ليس معداً من أجل التعامل مع الضغوط تحديداً. ومعرفة ما تجيده عقولنا وما لا تجيده تمدك بفهم أوضح للاستراتيجيات التي تحتاج إليها كي تتحمل حالة الغموض هذه، بل ولتزدهر فيها أيضاً. سواء كنت تحاول الحفاظ على دافعيتك واندماجك في العمل أو كنت قائداً تحاول مساعدة الموظفين الذين ترعاهم، يقدم المؤلفان 3 استراتيجيات مبنية على العلم ليتمكن عقلك من العمل بصورة جيدة.
 
قبل الجائحة شعر معظمنا أن عالم العمل يخضع لتغيير سريع وشديد، إذ تتغير تفضيلات العملاء وتوقعاتهم وتوقعات الموظفين والميزات التنافسية. تمكنت جائحة "كوفيد-19" من قلب الأشياء القليلة التي كانت تبدو قابلة للتوقع بدرجة نسبية، كالمكان الذي نقضي فيه ساعات العمل وطرق تعاوننا مع زملائنا والملابس التي نرتديها كل يوم. والآن يسعى القادة في مختلف القطاعات بصورة جنونية إلى معرفة الشكل الذي يجب أن يكون عليه "الوضع الطبيعي الجديد" الذي يبدو دائم التغير.
كيفية التعامل مع الضغوط
كي نحافظ على دافعيتنا وسط ما نواجهه من مستويات غير مسبوقة من الغموض في كافة نواحي حياتنا يجب أن نفهم أن العقل البشري ببساطة ليس معداً لكلّ هذا الغموض. ومعرفة ما تجيده عقولنا وما لا تجيده تمدك بفهم أوضح للاستراتيجيات التي تحتاج إليها كي تتحمل حالة الغموض هذه، بل ولتزدهر فيها أيضاً.
كان
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!