تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
أمضيت سنوات أتصارع مع سؤال حول الكيفية التي يمكن من خلالها للعاملين المهنيين التأكد من أنّ خبراتهم تحظى بالتقدير في عالم لا يكفّ جنونه وصخبه يزداد.
في أثناء عملي على البحوث اللازمة لكتابي "أبرز نفسك" (Stand Out)، أجريت مقابلات مع أكثر من 50 من كبار قادة الفكر من مختلف المجالات للتوصل لأفضل الممارسات والقواسم المشتركة للنجاح فيما بينهم. وجدتُ وفرة من التقنيات المفيدة: بدءاً من الاعتماد على شخص موثوق يكون ساعدك الأيمن يروّج لأفكارك عند الآخرين، وليس انتهاء بتحديد القواسم المشتركة مع الأشخاص الذين تسعى للتأثير فيهم بحيث يُبدون استعداداً أكبر لتقبّل رسالتك.
لكنني أدركتُ لاحقاً أنّ هناك على وجه التحديد ثلاثة عناصر أساسية تجعل أفكارك مفهومة وتُكسبها التقدير الذي تستحقه، وهي تعتبر الأساس لأي شيء آخر تفعله. أولاً، الدليل الاجتماعي الذي يعطي الأشخاص سبباً للاستماع إليك؛ ثانياً، صنع المحتوى، الذي يُمكّن الأفراد من تقييم جودة أفكارك؛ وثالثاً، شبكة علاقاتك، التي تسمح لأفكارك بالانتشار.
إن لم تملك اثنين من هذه العناصر على الأقل، (مع أنّه من الأفضل امتلاكهم جميعاً)، فسيكون من شبه المستحيل من الناحية البنيوية أن تُبصر رسالتك

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022