تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
يتمثّل أحد أكثر المهام وضوحاً وأهمية في دورك كقائد في إعداد رؤية مثيرة وموحدة للمستقبل بعيد المدى لشركتك أو وحدتك. (ونناقش هذه الضرورة بمزيد من التفصيل في الكتيّب الذي ألّفه رون أشكيناس والذي يحمل عنوان "دليل هارفارد بزنس ريفيو للقادة" (The Harvard Business Review Leader’s Handbook) وفي المقالات السابقة). قد يكون ذلك صعباً في الواقع، ويفشل الكثير من القادة بالفعل في تنفيذ رؤى شركاتهم على مدار السنوات العديدة التي يقتضيها التنفيذ. على سبيل المثال، وجدت دراسة أجرتها شركة ماكنزي عام 2018 أن 16% فقط من الشركات التي التزمت بعملية تحول رقمي على مدار عدة سنوات أبلغت عن تحسن مستدام في الأداء.
ووجدنا استناداً إلى سنوات عديدة قضيناها في تقديم الاستشارات في مجال التغيير الواسع النطاق في عشرات الشركات من مختلف القطاعات أن ما يعيق معظم القادة هو فشلهم في تحويل تلك الرؤى إلى خطط منظمة تبقى محور تركيزهم بمرور الوقت. يعرف القادة بالطبع كيفية تحديد الأهداف وإعداد مؤشرات أداء رئيسية قابلة للقياس واستخدام لوحات المعلومات

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022