تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
من المتوقع أن تؤثر تقنية "بلوك تشين" بشكلٍ كبير على تكنولوجيا المعلومات و"إنترنت الأشياء" وعلى الأعمال والاقتصاد بشكل عام. فماذا عن استخدام البلوك تشين في ريادة الأعمال؟
مفهوم البلوك تشين
لقد تمت صياغة أول تصور لمفهوم بلوك تشين في "الورقة البيضاء"، (أو التصور الذي وضعه ساتوشي ناكاموتو)، وهو شخص أو مجموعة من الأشخاص لم تعرف هويته أو هويتهم، وذلك في العام 2008، وعليها بنيت العملة المشفرة "البيتكوين"، وهي أول عملة رقمية حلت إشكالية "الإنفاق المزدوج" أو استعمال العملة الرقمية أكثر من مرة، وذلك عبر استعمال التشفير والإشهاد اللاممركز (أي من قبل عدد كبير من المستعملين) بصحة المعطيات.
تخزن تقنية البلوك تشين المعطيات في دفعات تسمى كتل وهذه الكتل مرتبطة في ما بينها بشكل متسلسل، وتشكل خطاً متواصلاً يسمى سلسلة بحسب لوكاس موستازو

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

1
اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
0 المتابعين
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
Fakhri Recent comment authors
  شارك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
التنبيه لـ
Fakhri
عضو
Fakhri

شكرا على هذه المقالة الرائعة الأستاذ لحسن حداد، مقالة عصرية مفيدة جداً و ارجوا أن تزودنا بمتابعة مستمرة لموضوع البلوك تشين ، كما سوف اضع ” شير ” على صفحتي لمتابعة مقالتك

error: المحتوى محمي !!