فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
تنظر معظم الشركات إلى علاقاتها مع المستثمرين على أنها علاقة أحادية الاتجاه، فعندما قامت شركة الاستشارات الإدارية باين آند كومباني مؤخراً بمسح 51 من كبار المدراء التنفيذيين العالميين حول ممارساتهم الإدارية من ناحية علاقاتهم مع المستثمرين، وجدنا أنه بينما يقوم معظمهم بالتواصل شهرياً على الأقل مع أولئك المستثمرين، ويعملون على تقسيمهم إلى فئات للتواصل بحسب درجة الضرورة، فإنّ أقل من 6% من الشركات المعنية لديها هيكل رسمي يربط ضرورة الاستفادة من آراء المستثمرين مع وضع خطة الشركة الاستراتيجية.
يمكن للمستثمرين أن يكونوا مصدراً مهماً لتعزيز استراتيجية الشركة، ليس فقط من ناحية توفير رأس المال، بل أيضاً من خلال الاستفادة من رؤيتهم الأقل تحيزاً للتهديدات والفرص التي تواجهها الشركة. وتقدم شركة نيكون اليابانية الرائدة في مجال صناعة أجهزة التصوير والبصريات الرقمية؛ دراسة حول تجارب المدراء الناجحة في العمل مع المستثمرين الاستراتيجيين لمواجهة الصعوبات التي تمر بها الشركة. ففي حلول العام 2016، بدا أنّ ظهور الهواتف الذكية جعل شركة نيكون تبدو بعيدة عن التطورات الحاصلة في المجال التكنولوجي: فقد كانت إيراداتها على المستوى نفسه تقريباً الذي كانت عليه قبل عقد كامل من الزمن؛ وارتفعت إلى ذروتها مع ظهور الكاميرا الرقمية في العام 2012، ثم تراجعت عندما توسعت دائرة مستخدمي الهواتف الذكية، وشهدت الشركة هبوطاً في أرباحها وانخفاضاً بسعر السهم عند نقطة معينة لأقل من قيمة سعر
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!