facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
يدرك المسؤولون التنفيذيون في مجال الرعاية الصحية أنّ التجربة التي يعيشها المريض وإدماج الموظفين شيئان مترابطان، لكنّ قلّة من العاملين في هذا القطاع يحلّلون هذه البيانات ويستخدمونها بهدف فهم هذا الارتباط. وتؤمن الإدارات بأنّ تحسين تجربة المريض وتعزيز إدماج الموظفين هي أفكار جيّدة، لكن هذا الإيمان وحده لا يؤدي دائماً إلى تحديد الأولويات المناسبة إذا لم يكن مصحوباً بفهم جيّدٍ لكيفية ارتباط مختلف الممارسات بأداء النتائج المالية.
إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

تجمع مؤسسات الرعاية الصحية اليوم كميات متزايدة من البيانات، ممّا يتيح إجراء التحليلات التي تقيس الأداء الحالي وتتيح المقارنة مع المؤسسات المماثلة. وقد أظهرت تحليلات سابقة لبيانات تم جمعها من طرف مؤسسة "برس غاني" (Press Ganey) أنّ المستشفيات التي تتميز بتجربة أفضل للمرضى تتميز أيضا بأداء مرتفع، (بالإضافة إلى سجلات أفضل في كلّ من السلامة والجودة التقنية ومدة الإقامة ومعدلات إعادة الإيداع). وبالمثل، يؤدي إدماج الموظفين على نحو أفضل إلى تحقيق نتائج أفضل على صعيد جميع هذه المعايير.
عندما تستثمر المؤسسات في جمع البيانات التي تمس كافة جوانب نشاطها على مر بضع سنوات، فإنها تحصل على شريط زمني يوضح كيفية أدائها عبر هذه السنوات، وما إذا كان يتحسّن

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!