facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
هناك العديد من المشاكل المتعلقة بالطريقة التي تتم بها إدارة معظم الاجتماعات، وإحدى أكثر تلك المشاكل إثارة للجدل هي قائمة المدعوين لحضور الاجتماع. وعلى الرغم من أنّ تحديد من يتوجب عليك دعوته هو من أصعب الأمور، إلا أنّ الكثير من المدراء يفترضون أنّ عليهم دعوة الجميع، وذلك في محاولة منهم لتجنب جعل أي شخص يشعر بأنه مستبعد، لكنهم بذلك يضرون بجودة الاجتماع بالكامل. اطلع روبرت سوتون، أستاذ السلوك التنظيمي في جامعة ستانفورد، على بحث أُجري حول حجم المجموعات الأمثل، وخلص إلى أنّ أكثر الاجتماعات فاعلية هي التي تتضمن من خمسة إلى ثمانية أفراد؛ لأنّ هناك نقطة تحوّل تبدأ بعدها جودة النقاش

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!