تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

ما هي العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى انطلاق مشاريع الإسكان في عصرنا الراهن الذي يمتلئ بالتحديات والفرص في آن معاً؟ ربما يكمن الجواب في مقال نشره ثلاثة خبراء في هارفارد بزنس ريفيو وتحدثوا فيه عن جواب هذا السؤال الذي يشغل بال العالم: "خلص البحث إلى أن صناعة البناء والتشييد قادرة على تحسين الإنتاجية بنسبة 50% إلى 60% من خلال تبني أفضل الممارسات والابتكارات في سبعة مجالات وهي: التشريعات المنظمة والعلاقات التعاقدية وعمليات التصميم والهندسة وإدارة المشتريات وسلسلة التوريد والتنفيذ في الموقع والتكنولوجيا الرقمية والمواد الجديدة والأتمتة أو التشغيل الآلي المتقدم وتنمية القوى العاملة".
نستعرض اليوم دراسة تحليلية لتجربة عملية من وزارة الإسكان في المملكة العربية السعودية، حيث استطاعت أن تطبق هذه الأركان السبعة التي ذكرها البحث لتحقق بذلك الصدارة على مستوى المنطقة في تطبيق التقنيات الجديدة وسرعة الإنتاج ومراحل العمليات وهي التي وصفها التقرير بـ "ثورة الإنتاجية في قطاع الإسكان"، حيث تمكنت وزارة الإسكان في المملكة العربية السعودية ومع نهاية العام 2018 من الآتي:

بناء أول منزل بالطباعة ثلاثية الأبعاد على مستوى الشرق

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!