تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ظهر في العالم مصطلح جديد اسمه "News Fatigue" أي "الإرهاق من الأخبار". هل شعرت به؟ يمكنني توقع الإجابة؛ نعم بالتأكيد، فأنا متعب من الأخبار، وربما لم أتابع نشرة الأخبار منذ أسابيع أو أشهر.
لا تقلق كما ذكرت لك، فإن الوصول إلى حالة استنزاف من متابعة الأخبار، بات ظاهرة عالمية في السنوات الأخيرة. وفي الولايات المتحدة الأميركية على سبيل المثال كشفت دراسة أجراها مركز بي إي دبليو (PEW) للأبحاث في العام الماضي 2018 أن سبعة من كل عشرة أميركيين يشعرون بالإرهاق من الأخبار.
والسؤال التالي بالطبع؛ ما هو السبب؟
تشكلت هذه الظاهرة في السنوات الخمس الأخيرة، مع تزايد تدفق الأخبار بشكل عام ووصول المتلقي إلى حالة من الإحباط بسبب عدم القدرة على ملاحقتها واستيعابها، ويمكنك إلقاء نظرة الآن على موقع إنترنت لايف الذي يرصد عدد التدوينات والصور والفيديوهات والمعلومات التي تنشر على الإنترنت في كل لحظة حول العالم، لتكتشف أن تصور القدرة على متابعة كل ما ينشر أو حتى أفضل ما ينشر تكاد تصيب العقل بالجمود.

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022