facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
تزداد أهمية الابتكار يوماً بعد يوم كمصدر مهم للميزة التنافسية للشركات: وقد زادت المؤسسات على مدار الأربعين عاماً الماضية النسبة المئوية لنفقاتها على مشاريع البحث والتطوير إلى جميع نفقات بمعدل 800%. ومع ذلك، فإن زيادة ميزانيات مشاريع البحث والتطوير وحدها لا تُسفر دائماً عن ابتكارات حقيقية. بل إن أنواع الباحثين الذين توظفهم الشركات هي ما يؤدي دوراً مهماً فيما إذا كانت الشركة ستنجح في تصدر قائمة المنافسين. لكن ما هي أنواع الباحثين الأكثر قيمة أو من هم الأشخاص ذوي الخبرات المتنوعة أصحاب الأهمية؟انضم إلى شبكة عالمية من المبتكرين. رشح نفسك الآن إلى جائزة مبتكرون دون 35 من إم آي تي تكنولوجي ريفيو..
التصور التقليدي هو تعيين باحثين ذوي خبرة عميقة في مجال واحد مطلوب، مثل الذكاء الاصطناعي وعلم الأعصاب والفضاء. ومع ذلك، أظهر بحثنا الأخير أن هذه التوصية غير كافية. فتعيين مزيد من الباحثين ذوي الخبرة في مجالات متنوعة -"الأشخاص متعددو المهارات"- ضروري للشركات حتى تتمكن من التنافس بنجاح. لكن غالباً ما يُنظر إلى هؤلاء الباحثين على أنهم

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!