تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: عانت الولايات المتحدة لفترة طويلة من نقص حاد في خدمات الرعاية الصحية النفسية. وقد أبرزت الجائحة مدى فاعلية خدمات الرعاية الصحية النفسية الرقمية والافتراضية ومدى توافرها على نطاق واسع، فهي بمثابة طوق نجاة لنظام رعاية الصحة النفسية. فما هو دور الأدوات الرقمية في مجال رعاية الصحة العقلية؟
 
نواجه أزمة في رعاية الصحة النفسية في الولايات المتحدة. إذ إن 60% من الشباب المصابين باكتئاب شديد لم يتلقوا أي علاج للصحة النفسية في عامي 2017 و2018، وأفاد ربع البالغين المصابين بأمراض نفسية أن حاجتهم إلى العلاج غير ملباة. وفي الولايات المتحدة، 55% من المقاطعات ليس لديها طبيب نفسي أو اختصاصي علم نفس أو عامل في مجال الخدمات الاجتماعية، و70% من المقاطعات ليس لديها طبيب نفسي للأطفال. كما أن انتظار متعاطي المخدرات لتلقي الرعاية يمكن أن يستغرق أسابيع؛ على سبيل المثال 70% ممن كانوا يحتاجون إلى العلاج من

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!