تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
هناك الكثير من الإثارة الآن حول موضوع استخدامات الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية وكيف سيغير الذكاء الاصطناعي قطاع الرعاية الصحية. ولا غرابة في ذلك، نظراً لظهور العديد من تقنيات الذكاء الاصطناعي التي ساعدت البشر على تبسيط العمليات الإدارية والطبية في قطاع الرعاية الصحية. ووفقاً لشركة رأس المال المغامر (أو ما تعرف بشركة رأس المال الجريء) روك هيلث (Rock Health)، تمكنت 121 شركة ذكاء اصطناعي إلى جانب تقنية تعلم الآلة في القطاع الطبي من جمع 2.7 مليار دولار في 206 صفقات في الفترة ما بين 2011 و2017.
استخدامات الذكاء الاصطناعي في الطب
يبدو الذكاء الاصطناعي في قطاع الصحة مجالاً واسعاً، حيث يشمل حفظ الصحة والتشخيص إلى التقنيات التشغيلية الطبية؛ إلا أنه مجال ضيّق أيضاً من ناحية أنّ استخدامات الذكاء الاصطناعي في قطاع الصحة تؤدي عادة مهمة واحدة فحسب. وفي هذا السياق، قمنا بتفحص قيمة 10 استخدامات واعدة للذكاء الاصطناعي، ووجدنا أنها يمكن أن توفّر ما يصل إلى 150 مليار دولار سنوياً من نفقات قطاع الرعاية الصحية الأميركية بحلول العام 2026.
وقد حددنا هذه الاستخدامات بذاتها بناء على مدى تبني الشركات لها، واستناداً إلى إمكانياتها في توفير التكاليف سنوياً. وتبين لنا أنّ تقنيات الذكاء الاصطناعي الحالية تكون ذات قيمة أكبر في مساعدة أطباء الخطوط الأمامية من ناحية تحسين إنتاجيتهم وجعل العمليات الخلفية أكثر كفاءة، لكن هذه التقنيات لم تدخل بعد في عمليات اتخاذ القرارات الطبية أو تحسين

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!