تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

هل يُستحسن أن يكون الاستثمار في شركات التكنولوجيا الخاصة متاحاً للجميع؟

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
في الوقت الراهن لا يسمح سوى للمستثمرين المعتمدين من أصحاب الثروة بالاستثمار في الشركات الخاصة. ومؤخراً أعلن رئيس لجنة الأوراق المالية والبورصة مبادرة في مجال السياسات تهدف إلى تمكين المستثمرين العاديين من الاستثمار في الشركات الخاصة. والهدف المعلن هو تمكين المستثمرين الصغار من المشاركة في الاستثمارات البديلة وعالية الجودة، مثل شركات التكنولوجيا الخاصة كشركتي أوبر وإير بي إن بي. لكننا نرى أنّ هذه السياسة حتى ولو طبقت فإنها لن تقود إلى النتائج المرجوة، لأن المستثمرين العاديين قد لا يرغبون في الاستثمار في الشركات الناشئة، والشركات الخاصة قد لا ترغب في أن تأتي أموالها الاستثمارية من المستثمرين العاديين.
ومن الجدير بالذكر أنّ المستثمر العادي يمتلك خيارات بديلة تغنيه عن الاستثمار المباشر في الشركات الرقمية الناشئة. وبينما تنتمي غالبية شركات الأسهم الخاصة إلى نمط شركات الملكية الخاصة، يجري تداول بعضها مثل

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022