فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
shutterstock.com/Lightspring
سؤال من قارئ: عملت على مدى الأعوام القليلة الماضية لدى الجيش الكندي. وتم اختياري مؤخراً للانضمام إلى برنامج منحة دراسية عدت فيه إلى الدراسة في الجامعة، ثم كُلّفت بعدها للعمل كضابط في منصب قيادي. كان أدائي في الجامعة جيداً جداً، والآن، أفكر في تغيير مساري المهني وأن أترك الجيش وأتوجه إلى مهنة أخرى، كالمحاماة، فهل يستحق الأمر أن أترك وظيفة ذات دخل ثابت مع ترقيات مضمونة أم علي أن أغامر وأتجه نحو مسار مهني آخر يتمتع بالمرونة ويثير اهتمامي أكثر؟ هل الانتقال إلى مسار مهني آخر أفضل من البقاء في وظيفة آمنة؟ إذا بقيت في الجيش، قد أُنقل إلى أي مكان، لكني سأكتسب خبرة ذات قيمة يمكن تطبيقها لاحقاً عندما أتقاعد من الخدمة، أي عندما أكون في سن 45 تقريباً، وهي سن لا تعتبر كبيرة جداً نسبياً لكني سأعتبر كبيراً على البدء بمسار مهني جديد. إذا غادرت الآن، سأتمكن من التركيز على مسار مهني جديد على الفور، لكني سأخسر راحة الدخل الثابت على مدى عامين من الزمن.
سؤالي هو:
هل هذا الأمر جدير بالمجازفة؟ هل أغيّر مساري المهني أم يجب عليّ البقاء في وظيفتي الآمنة؟
يجيب عن هذا السؤال كل من:
دان ماغين: مقدم برنامج "ديير آتش بي آر" من هارفارد بزنس ريفيو.
أليسون بيرد: مقدمة برنامج "ديير آتش بي آر" من هارفارد بزنس ريفيو.
مونيكا هيغنز: أستاذة في كلية الدراسات العليا في التعليم بـ"جامعة هارفارد".
مونيكا هيغنز: من الواضح أنه شخص يتمتع بإمكانات حقيقية، لكنه لا يملك المهارات الكافية، تم سحبه من العمل ليعود إلى الدراسة في منحة. عموماً، ذلك يعني أن الجيش رأى فيه إمكانات
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!