تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
سجل عدد من النظم الصحية مكاسب مثيرة للإعجاب في تحسين النتائج ورضا المرضى وخفض التكاليف وذلك بتطبيق "نظام تويوتا للإنتاج" (TPS) لإعادة تصميم إجراءات العمليات الطبية والإدارية وفق منهجية "لين" (lean)، من أجل القضاء على الهدر وزيادة الجودة. ولكن في جميع الحالات الكثيرة جداً، بدأت هذه الجهود بالتلاشي عند مغادرة القائد الذي أيد نظام تويوتا في المؤسسة. ورأينا ذلك عن كثب، فهذا ما حدث في شركة "ثيداكير" (ThedaCare) التي يقع مقرها في مدينة ويسكونسن. عندما غادرها أحدنا (وهو جون توسان) في عام 2008، تراجع أداؤها من حيث الجودة (بحسب قياسات معايير برنامجَي "ميديكير" (Medicare) و"ميديك إيد" (Medicaid) للخدمات الطبية للمؤسسات التي تتبع نموذج "نيكست جينيريشن" (Next Generation) للرعاية المسؤولة)، حيث أصبح الأداء متوسطاً بعد أن كان الأفضل في البلاد.
من خلال أبحاثنا في مجال الرعاية الصحية وغيرها من القطاعات، حددنا مجموعة من الممارسات التي يمكنها إيقاف هذا الانهيار والحفاظ على ثقافة تحسين الأداء المستمر بعد رحيل القائد الذي كان يطبق نظام تويوتا بشغف. وهي تشمل ما يلي: دمج نظام تويوتا مع تخطيط تسلسل القيادة للرؤساء التنفيذيين وأعضاء مجلس الإدارة، وغرس سلوكيات منهجية "لين" لدى المدراء على جميع المستويات، وإنشاء قصص النجاح الخاصة بك، وتأسيس نظام تويوتا للتشغيل.
حددنا هذه الممارسات من خلال دراسة عدة مؤسسات رائدة للرعاية الصحية في مختلف أنحاء العالم، ولكنها ستؤتي ثمارها للقادة والفرق الذين يكافحون من أجل مواكبة مطالب

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!