تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
كانت شركة صيدلانية عالمية على وشك أن تفقد الميزة الاستراتيجية للعديد من العقاقير الرائجة التي ستصبح غير محمية ببراءات الاختراع. وفي غضون 5 سنوات، سيكون النقص في الإيرادات كبيراً. شكّل كبار المدراء التجاريين والعلميين "حلقة من القادة" ضمت 23 مديراً من كبار المدراء الذين ليس لديهم تاريخ ملموس من التعاون في المبادرات الاستراتيجية. وكان الأمل معقوداً على أن يؤدي تنوع القدرات العقلية ووجهات النظر إلى استحداث طرق مبتكرة للتغلب على هذا النقص المتوقع.
ونجحت شركة إعلامية دولية في الانتقال من الطباعة الورقية إلى الإنترنت، لكنها واجهت منافسة جديدة من أمثال شركة "جوجل" وشركة "باز فيد" (BuzzFeed). ومع أن جمهور قرائها بلغ مستويات قياسية، فقد قرر الرئيس التنفيذي مضاعفة قاعدة اشتراكاتها على مدار السنوات الخمس المقبلة. لذا، شكّل رؤساء الاستراتيجية والتكنولوجيا حلقة فريدة من الأقران، تتألف من 18 عضواً من مختلف أنحاء المؤسسة كانت مهمتهم خلال الأشهر الستة المقبلة هي طرح الأسئلة التي شعروا أنها أكثر الأسئلة الاستراتيجية إلحاحاً التي تواجه الشركة، وتقديم إجابات عنها.
يعد هذا النوع من النُهج إزاء التحديات الخاصة التي تواجه الشركات، نهجاً حديث العهد. لكن مشكلة حمل أجزاء مختلفة من المؤسسات على التحدث مع بعضها البعض بشكل هادف، تعد مشكلة قديمة.
عندما أصبح لي ياكوكا الرئيس التنفيذي لشركة "كرايسلر" (Chrysler)، كان هذا ما توصل إليه: "لم تكن شركة "كرايسلر" تعمل فعلاً بصفتها شركة على الإطلاق. إذ كانت شركة "كرايسلر" في عام 1978 مثل إيطاليا في ستينيات القرن التاسع عشر؛ عبارة عن مجموعة من الأقسام الصغيرة التي يدير كل منها مدير متعجرف. وكانت أشبه بمجموعة من الإمبراطوريات الصغيرة، حيث لا

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022