تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage
غالباً ما يميل القادة إلى إرشاد الموظفين المقربين منهم وتدريبهم، والحافز البشري الذي يدفعهم لذلك هو أن القائد يستثمر في تطوير المرؤوس صاحب الشبه الأكبر به ويناصره تلقائياً حتى لو كان يؤمن أن التنوع يحسّن الابتكار ويساعد على حل المشكلات وصنع القرارات. إذ يرى في هذا الموظف نسخة منه ولكن أقل خبرة، ولذلك يزداد إيمانه بإمكاناته ويرغب بتنميتها. وبالطبع، يعني ذلك أيضاً أن فرص النمو والتقدم تكون متاحة بصورة أكثر لمن ينتمون إلى المجموعة السكانية أو الاجتماعية التي تتمتع بالنفوذ فعلاً. وهذا ما لاحظته كثيراً من خلال خبرتي في القيادة، وتؤكد الأبحاث أيضاً أن هذا ما يحصل في المؤسسات.
إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

ولكن لن يجدي الكلام نفعاً عن أهمية التنوع أمام من يتمتعون بحمايتنا، بل يجب أن نبدي التزامنا تجاههم من خلال الحرص على إرشاد الموظفين الذين لا يشبهوننا، وإذا لم نفعل ذلك، فنكون قد اخترنا العمل الأسهل مجازفين بأن تعكس أفعالنا اهتمامنا بتنمية مواهب بضعة أشخاص متجانسين

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!