تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

ماذا تفعل المؤسسات للتقليل من عبء "ضريبة الإذعان" على موظفيها؟

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
هل يمكنك أن تتخيل شكل عملية التواصل مع المدراء ذوي المناصب العليا بالنسبة للأشخاص القادمين من بلدان وثقافات يكون فيها مفهوم التراتبية أعمق وأكثر تجذراً مما هو عليه الحال في الولايات المتحدة الأميركية؟ وهنا أقصد الأماكن والثقافات التي يتعلّم الأطفال فيها بألا يتحدثوا إلا عندما يتكلم أحد معهم، وبأن المرء يجب أن يظل صامتاً في حضرة الأشخاص الذين يمتلكون سلطة أعلى، مثل الأهل أو المعلمين أو المدير، وبأن يخفض رأسه، وينجز العمل المطلوب منه، على أمل أن يلحظ أحد من هؤلاء الأشخاص وجوده. أنا شخصياً أدرس وأعمل يومياً مع أشخاص ينحدرون من هذه الثقافات، وأستطيع إخباركم بأنه من الصعب جداً…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022