فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
مع تهافت الشركات على اتخاذ إجراءات منع السفر وإتاحة العمل عن بعد لحماية موظفيها من فيروس كورونا المنتشر، هناك احتمال كبير أن تلغى الاجتماعات على أرض الواقع مع الفرق والزبائن أو الموردين لأيام أو حتى أسابيع.
وفي أفضل الظروف، ما أن يحضر عضو أو اثنان إلى أي اجتماع عبر الهاتف، تبدأ الإنتاجية بالتدهور،  وهناك أسباب كثيرة. إذ غالباً ما يترجم الحاضرون الاجتماعات الافتراضية على أنها رخصة للقيام بعدة أعمال في نفس الوقت، كما لا يولي منظم الاجتماع اهتماماً كبيراً بهدف النقاش وتصميمه. وليس مستغرباً أن يهيمن واحد أو اثنان فقط من الحاضرين على النقاش في حين يجلس البقية شاردين.
ولكن، ليس من الضروري أن تكون الأمور على هذا الشكل، بل يمكن أن تدار الاجتماعات الافتراضية بكفاءة أكبر، وحتى الارتجالية منها التي تقررت بسبب الخوف من انتقال العدوى، وذلك عن طريق اتباع أفضل الممارسات الأساسية والتقنيات غير المكلفة وسهلة الاستخدام.
وفيما يلي 12 خطوة يمكنك اتباعها لتحقيق ذلك.
اقرأ 25 قصة نجاح من قادة الأعمال حول العالم على لسان أصحابها ضمن كتاب “هكذا فعلتها”، اشترك الآن لتجده ضمن تطبيقنا على الهواتف المحمولة.
1. استخدم الفيديو. كي تجعل المشاركين يشعرون أنهم جميعاً في الاجتماع ذاته، استخدم ميزة الفيديو في الاجتماع بدلاً من
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!