لا ثوابت مسلّمة في عالم الإدارة. فمع تطور ثورة المعلومات والتكنولوجيا التي فرضت أنماطاً جديدة من الاقتصاد، لم تعد الموروثات من عهد الإدارة التقليدية صالحة لكل زمان ومكان وظرف. اليوم تنقلب المفاهيم في بعض الحالات، فالمبدأ الذي ساد لردحٍ من الزمن "نم مع الفكرة لتنضج أكثر"، لم يعد صالحاً في كثير من الحالات الإدارية اليوم، وفقاً لدراسة علمية تتابعونها في هذا العدد ضمن مقالة "لا يؤدي النوم وتأخير القرار إلى اليوم الثاني لاتخاذ قرارات أفضل". والفشل لم يعد حالة رعب تتجنبها الشركات وتخشى معايشتها، ففي هذا العدد تجدون ملفاً مفصلاً بعنوان: "كيف تزيد عوائدك من الفشل"، حيث
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2019

error: المحتوى محمي !!