تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
41506701 - creativity concept and creativity symbol as the rise of ideas and innovation as a pencil emerging out from underground roots breaking free from branches as a planning and design success metaphor.
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
نشرت كلية هارفارد للأعمال مقالاً بقلم دينا غريدمان تحدث عن شركة أوبر وما آلت إليه في مجال خدمة التوصيل. حيث تُعدّ قصة أوبر حكاية تثير الحذر عن غرور الشركات، بحسب الكاتبة. ولكن روزبيث موس كانتر تقول أنّ مبتكر الفكرة يستحق أن يمنح فرصة ثانية. إلى جانب ذلك يجب أن يكون تحول شركة أوبر من رائدة شركات التوصيل إلى شركة منبوذة درساً للشركات الناشئة الفوضوية الأُخرى: فصحيح أنّ المنافسة بقوة أمر جيد، ولكن أن تكونَ بشكل غير عادل سيجعلك هذا تخسر احترامك وعملاءك وربما شركتك أيضاً.
وتقول روزبيث موس كانتر الحاصلة على درجة إرنست أربوكل وهي مرتبة أستاذ في كلية إدارة الأعمال في جامعة هارفارد، ورئيسة مبادرة جامعة هارفارد للقيادة المتقدمة: "يمكن للشركات أن تحارب للبقاء في مجال راسخ مثل تقديم خدمة سيارات الأجرة، ويمكنها المنافسة أيضاً إلى أن تتغير القوانين. ولكن إظهار الازدراء الصريح من خلال محاولة كسر جميع القواعد لا تُعدّ فكرة سديدة".
وقالت دينا غريدمان: كانت آخر التصرفات المعيبة هي استقالة المؤسّس الشريك والمدير التنفيذي ترافيس كالانيك (Travis Kalanick) لشركة أوبر التي تخطّت جميع العقبات أثناء نموّها من شركة ناشئة مفكّكة إلى شركة عملاقة عالمية. إذ خلّف أسلوب إدارته الحادّ والقائم على عدم التنازل سلسلة طويلة من أصحاب المصلحة الغاضبين سواء كانوا جهات تنظيمية أو منافسين أو سائقين أو عملاء أو حتى بعض الشركاء.
كما قالت الكاتبة: تأمَل كانتر، التي كتبت دراسة حالة عن الشركة بعد الحديث عن أوبر في كتاب صدر مؤخراً، أن تكون استقالة كالانيك هي الخطوة الأولى تجاه عودة الشركة، حيث تقول: "أرى هذا جزءاً من نموذج وسائل النقل المستقبلي". وتضيف: "أرغب في نجاح أوبر، فهي قائمة على مفهوم مهم

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022